الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي نُصب لمستقبل عربي أفضل

تعتبر الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي و منذ التأسيس نصب لمساعدة الطلاب و الدارسين العرب من مختلف أنحاء الوطن العربي لمساعدتهم على تحقيق أفضل مستقبل عربي من خلال اعتماد التعليم المستمر كسبيل للترقي و التطور العلمي و المهني الدائم و المستمر فقد حرصت الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي على توفير أفضل مستوى متاح من البرامج الدراسية المتنوعة و في مختلف التخصصات المهنية و تتنوع تلك البرامج الدراسية ما بين برامج الدكتوراه التخصصية من بريطانيا و برامج الماجستير التخصصي من بريطانيا بكافة تخصصاته الفرعية المتاحة و برامج الزمالة البريطانية

و برامج إعداد المستشارين من بريطانيا و برامج إعداد الخبراء من بريطانيا و برامج الشهادات المتقدمة من بريطانيا و جميعها برامج موجهة في نطاق خارج التعليم التقليدي و تسلسله التدريجي كذلك فلا تقدم الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي برامج دراسية لمنح شهادة الثانوية العامة أو برامج البكالوريوس أو ما يعادله من قبيل الليسانس و لا تقدم الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي كذلك برامج دراسية للدبلوم حيث تتطلب كافة تلك البرامج الدراسية حضور الطالب المباشر و الانتظامي لمحاضرات و ورشات عمل متخصصة في الكليات و الجامعات التي تقدم تلك البرامج الدراسية التقليدية كما تختلف تلك البرامج الدراسية التي تتم عن طريق الإنترنت عن البرامج الدراسية الأخرى من حيث شروط القبول و نظام الدراسة و طريقة تقييم الطالب في كل منهما و تركز برامج الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي على تقديم خدمات التعليم عن بعد للمهنيين و العاملين بالفعل في مختلف القطاعات المهنية و التخصصية دون تواجد الكثير من المتطلبات للقبول و التسجيل في تلك البرامج الدراسية المتميزة و قد حرصت الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي كنصب للمساعدة في تحقيق مستقبل عربي أفضل في تحقيق ذلك الهدف من خلال تقديم تلك الحزمة المتميزة من البرامج الدراسية المشار إليها أعلاه و يتمثل التيسير الذي تقدمه الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي للطلاب العرب في تيسير شروط القبول و جعلها في الحد الأدنى من المتطلبات و تنويع شروط القبول و بحيث يجد كل دارس البرنامج الدراسي المناسب له و لمستواه التعليمي الذي حصل عليه فيشترط على سبيل المثال للتسجيل و القبول في برنامج الشهادات المتقدمة من بريطانيا ألا يقل عمر الطالب عند التسجيل عن 19  عاماً فقط لا غير و بدون أي متطلبات إضافية للقبول في البرنامج و تعد تلك النخبة المتميزة من البرامج الدراسية متاحة للدراسة لجميع الراغبين بذلك دون قيود دراسية مسبقة و يرتفع المستوى بعد ذلك ليشمل برامج إعداد الخبراء من بريطانيا و التي يشترط للتسجيل و القبول فيها توافر مؤهل الثانوية العامة أو ما يعادلها من قبيل الدبلومات الفنية أو غيرها من الصور المعادلة لمؤهل الثانوية العامة و يلي ذلك تأتي برامج إعداد المستشارين من بريطانيا و برامج الماجستير التخصصي و برامج الزمالة البريطانية و التي يشترط للتسجيل و القبول في أي منها توافر المؤهل الجامعي الأول من قبيل البكالوريوس أو الليسانس أو الدبلوم الجامعي بما يعادل إتمام الدراسة لمدة عامين بنجاح بعد المرحلة الثانوية العامة و في أي تخصص علمي و يضاف لذلك الشرط بالنسبة لبرنامج إعداد المستشارين من بريطانيا توافر شهادة خبرة بمدة لا تقل عن خمس سنوات في نفس المجال الذي يرغب الطالب بدراسته من برامج إعداد المستشارين من بريطانيا و تأتي في قمة البرامج الدراسية برنامج الدكتوراه التخصصية من بريطانيا و الذي يشترط للتسجيل و الدراسة فيه توافر مؤهل الماجستير أو ما يعادله و تتيح الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي للطلاب من حملة مؤهل الثانوية العامة إمكانية التسجيل في برنامج الماجستير التخصصي من بريطانيا بكافة تخصصاته الفرعية المتاحة بعد الانتهاء من الدراسة في برنامج إعداد الخبراء من بريطانيا و هو ما يتيح الأمل لهؤلاء الطلاب الراغبين بالحصول على مؤهل دراسي رفيع من قبيل الماجستير و تشير كافة تلك البرامج الدراسية المتنوعة إلى اهتمام الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي بجذب و إتاحة الفرص الدراسية لكافة الراغبين بذلك و الذين يطمحون في تكوين مستقبل علمي أفضل لأنفسهم و لأوطانهم العربية الناهضة كذلك و بما يمكنهم من تحقيق الأفضل

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد

أخبارنا على G+

البحث